لبنان والعالم

ملف الحريري على طاولة الفرنسيين لهذه الأسباب

كشفت مصادر مسؤولة عن الأسباب التي أنهت أزمة الرئيس سعد الحريري في الرياض، والتي تنتهي بانتقال الحريري من الرياض إلى باريس.

ورجحوا أن يكون حماس الفرنسيين في التدخّل على خط المعالجة يعود إلى الأسباب الآتية:

1- إنّ الحريري يحمل الجنسية الفرنسية.

2- القلق من انفلاتِ الوضع في لبنان.

3- إنّ قسماً كبيراً من قوات “اليونيفيل” العاملة في جنوب لبنان هم من الفرنسيين.

4- موضوع النازحين السوريين، حيث يَخشى الفرنسيون من أن يؤدّي انفلات الوضع في لبنان إلى أضرار سلبية على قوات “اليونيفيل” وعلى الفرنسيين العاملين فيها ضمناً، والخشية الكبرى من موضوع النازحين، حيث يمكن أن يؤدي انفلات الوضع إلى تدفّقِ النازحين السوريين في اتّجاهات مختلفة، ومنها أوروبا، وهذا من شأنه أن يزيد أعباء على هذه الدول وأخطاراً من تَزايُد الأعمال المسلحة فيها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى