لبنان والعالم

الخازن بعد لقائه مطر: لبنان آمن ومستقر إقتصادياً

التقى رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر، برئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن.

كان ذلك عقب جولة قام بها الخازن إلى حاضرة الفاتيكان وباريس ولقائه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي في روما، وكبار المسؤولين في الدولتين.

بعد الإجتماع، أدلى الخازن بتصريح قال فيه: “تشرفت بلقاء المطران بولس مطر، حيث وضعته في أجواء اللقاءات التي أجريتها، ويمكنني القول أنني خرجت بإنطباعات متفائلة بعد سماعي تطمينات مؤكدة لإستمرار إحتضان لبنان في إطار عيشه المختلط، والذي لم تتزعزع أواصره برغم الظروف العاتية التي واجهنا فيها إرهاباً وحشياً لم يستثن أي طائفة أو مذهب من شره”.

وتابع: “إذا كان سوء التفاهم قد بقي قائماً إلى حد ما حتى اليوم حول دخول “حزب الله” في المعارك الدائرة ضد الإرهاب، فمن أجل المساعدة على إقتلاع الارهاب، وتجنيب لبنان شره الذي كاد أن يطيح صيغة لبنان بعيشه المشترك”.

كما أضاف: ” كان الرأي متفقاً مع سيادته بأن الأيام المقبلة لم تعد مقلقة، لأن الحرب الكلامية من حولنا، والتي خفت سعيرها، هي في إطار منضبط تحت خيمة دولية ما زالت تظلل إستقرار لبنان أمناً وإقتصاداً، وعملة وطنية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى