لبنان والعالم

المكتب الاعلامي في دار الفتوى: حملة الافتراء المبرمجة تتناقض مع أخلاقيات وتقاليد التعامل مع الدار

أعرب المكتب الإعلامي في دار الفتوى، في بيان عن “استغرابه الشديد واستهجانه لما يصدر عن بعض اللبنانيين من اتهامات وعبارات لا تليق بمكانة دار الفتوى ودورها الذي كان دائما وسيبقى صاحب المواقف الوطنية التاريخية والمدافعة عن حقوق المسلمين واللبنانيين، ولا تسمح دار الفتوى وما تمثل بالمس بموقع مفتي الجمهورية اللبنانية الحريص على وحدة اللبنانيين والمسلمين”.

وأشار المكتب الإعلامي ان “محاولات النيل من الدور الوطني والإسلامي الذي يقوم به مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، يعكس ما في نفوس أصحاب هذه المحاولات من أمراض وأهداف في نفس يعقوب”، مؤكدا “احترامه لجميع الآراء ووجهات النظر المختلفة”.

ورفض البيان “كل أبواق الفتنة وكل معاني التحريض الطائفي والمذهبي الذي يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي من سفاهة لا طائفة ولا دين لها”، مشدداً على “وحدة أبناء الشعب اللبناني بمسلميه ومسيحييه لينعم لبنان بالاستقرار والازدهار وبمستقبل زاهر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى