محلياتهام

دياب يستأنف اتصالاته اليوم بعد ‏انتهاء عطلة العيد

تستأنف اليوم الخميس المساعي الحكومية بعد ‏انتهاء عطلة العيد وذلك من المرحلة التي كانت قد توقفت عندها الاتصالات قبل العطلة.

‎‎أفادت بذلك مصادر لبنانية مطلعة وأوضحت ان النقاش سيدور حول عدم توزير أسماء من الحكومة السابقة، والارجحية تذهب بهذا الاتجاه، ‏وصولاً إلى أزمة التمثيل الدرزي.

وفيما يسعى الرئيس المكلف حسان دياب الى معالجة عقدة تمثيل بعض القوى السياسية التي ‏تدور في فلك قوى 8 آذار والتي لا مجال لتسمية وزراء لها كلها في الحكومة، فإن النقاش ‏يدور، بحسب المصادر، حول حصر تمثيلهم بوزير واحد، فيما برزت تطورات أخرى تتعلق ‏بالوزير الأرمني أيضا‎.‎

إلى ذلك يرتبط عدد الوزراء بالحلول التي سيتم التوصل إليها بشأن كل هذه العقد، اذ بعدما ‏استجد موضوع تمثيل الدروز الذي نال إجماعاً من كل الطيف الدرزي إثر موقف رئيس ‏‏الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، تعود مسألة عدد الوزراء إلى الواجهة‎.‎

وتقول أوساط سياسية التقت دياب أنه يسعى لاستعادة المبادرة بما يتعلق بطرح شخصيات من ‏خارج الانتماء الحزبي، وهو يعتبر أن هذا الأمر كفيل بحد ذاته بحل بعض العقد، حيث يعتقد ‏دياب أن الأمر سيعالج مسألة الوزير الدرزي؛ تحديدا في ظل وجود قلق لدى الفريق الذي ‏أوصل دياب، من أن تنزع عقدة التمثيل الدرزي الميثاقية عن الحكومة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى