مال و أعمالهام

لبنان للمرّة الأولى بالمعرض العالمي للعمارة في البندقية

أعلن من نقابة المهندسين في بيروت عن مشاركة لبنان للمرّة الأولى في المعرض العالمي للعمارة – بينالي البندقية (Venice Biennale of Architecture 2018) بدورته السادسة عشر الذي يحمل عنوان “ما تبقّى” ويمتدّ من 26 أيار حتى 25 تشرين الثاني 2018.

وأشار وزير الثقافة غطاس خوري إلى ان قانون حماية الابنية التراثية الذي أقر في مجلس الوزراء قد يكون فيه غبن لبعض الملاكين الى أنّه الطريقة الوحيدة للتعويض على أصحاب الأبنية التراثية. كما أَمَل أن يؤدي التعاون بين الوزارة والنقابة الى تحرير الابنية اللا تراثية واللا أثرية.

أما السفير الإيطالي في لبنان ماسيمو ماروتي، فقال: “تكتسب مشاركة لبنان للمرّة الأولى في بينالي البندقية أهميّة كبرى وسيكون لها تأثير مزدوج. سوف تحفّز النقاش الأكاديمي حول التمدّن وتعزّز، على الصعيد العالمي، وجهات نظر المهندسين اللبنانيين ومساهمتهم في الموضوع الرئيسي عن جودة المساحة العامة”. وأضاف: “في الواقع، يشكل موضوع البينالي للعام 2018 “المساحات غير المشيّدة” أو فنّ تحسين جودة المكان الخالي من العمارات أو الأبنية، تحدّيا حقيقيا لنجاح التمدّن الحضري المعاصر في كل أنحاء العالم”.

وتقدمت المهندسة هالة يونس وهي أستاذة في الجامعة اللبنانية الأميركية بمشروع مشاركة وطنية رسمية في النسخة السادسة عشر لمعرض العمارة في البندقية لسنة 2018 .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى