عربي ودوليهام

الفصيل الجديد الذي يستهدف القوات التركية في إدلب

أعلنت ما تسمى “سرية أنصار أبي بكر”، تبنيها عملية استهداف القوات التركية في قرية سلة الزهور جنوب مدينة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي مساء الجمعة الفائت، وقالت إن العملية أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من الجنود الأتراك ومسلحي “المعارضة” الموالية لتركيا وهم “حراس النقطة التركية”.

ونشر الفصيل جديد الظهور على الساحة، بياناً أكد خلاله أنّ أحد مسلحيه ويدعى “أبو سليمان الأنصاري” هو من نفذ العملية، نافياً حصول اشتباك مع القوات التركية.

وحذّر البيان الذي حمل اسم “عملية عاشوراء – سلة الزهور”، بأن الفصيل الجديد الذي أكد على استقلاليته وعدم تبعيته لأي جهة كانت داخلياً أو خارجياً، من الاقتراب من النقاط التركية، متوعداً بإصدار فيديو جديد للتحذير من ذلك.

ونقلت تنسيقيات المسلحين عن “مصدر” وصفته بـ “الخاص” قوله إن الفصيل الجديد الذي ظهر على الساحة “سرية أنصار أبي بكر” هو مجموعة منشفة عن “تنظيم حراس الدين _تنظيم القاعدة”.

وفي شهر حزيران الماضي، ظهرت أيضا “كتائب خطاب الشيشاني”، التي لا تزال مجهولة في سوريا ولا تتبع لأي جهة معلنة، وتبنت 4 عمليات ضد الدوريات الروسية التركية المشتركة على الطريق الدولي حلب _اللاذقية الـ أم 4 منذ منتصف شهر حزيران وحتى الـ 25 من شهر آب الفائت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى