عربي ودوليهام

الرئيس الايراني يحدد الجهة التي عرقلت مسار مكافحة كوورنا

أكد الرئيس الايراني حسن روحاني في كلمة له في اجتماع اللجنة اللوطنية لمكافحة كورونا اليوم السبت بأن الاعداء كانوا يريدون اركاع ايران لكنها البلاد تمكنت من مكافحة هذا الفيروس.

اكد روحاني في كلمة له بان واشنطن هي التي منعت منح ايران قرضا من المنظمات الدولية لمواجهة كورونا.

وأضاف أن تقارير بعض المؤسسات الامريكية التي تطلعنا عليها وزارة الأمن، تشير الى ان الامريكان منزعجون كثيرا من أن ايران ورغم الحظر وكل هذه الضغوط لازالت تمارس حياتها الاعتيادية فاسواقها مفتوحة والناس يترددون عليها والمراسم الدينية تقام والمستشفيات تقدم خدماتها بافضل صورة .

وتابع قائلا إن عيون دول المنطقة شاخصة الى إيران وهي ترى أن الجمهورية الاسلامية تكافح كورونا بأفضل وجه وهذا يعني كم ان الاعداء منزعجون من هذا الوضع لانهم ارادوا عكس ذلك لإيران.

أكد روحاني ان البيت الأبيض بعيد كل البعد عن الانسانية، مشيرا الى أن أرصدتنا موجودة في بنوك دول صديقة لكنهم يمتنعون عن تحويلها لنا بحجة إن الأمريكيين يمنعون تبادل الأموال.

وأضاف رئيس المجلس الأعلى للأمن القومي قائلا، أن التاريخ لم يسجل مثل هذه الجريمة بأن دولة تريد استخدام أموالها لتوفير الغذاء والدواء وحاجات الناس، وهم يرفضون ذلك في ظروف كورونا.

وفي إشارة إلى ظروف البلاد في ظل الحظر، قال روحاني، أن ظروف إيران تختلف عن الدول الاخرى في أعقاب أزمة كورونا، فنحن نعاني من وقف المعاملات المصرفية لشراء الأدوية ولم يتم الموافقة على طلبنا للحصول على قرض بقيمة 5 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي بسبب رفض امريكا بعد موافقة جميع الدول، ولن يسمح لنا باقتراض 5 مليارات دولار لشراء الأدوية والغذاء.

وفي موضوع زيارة الاربعين قال أن الحكومة العراقية ابلغتنا أن العراق لن يستقبل زوارا من الدول الاخرى بهذه المناسبة ، كما أوضح أن المراسم حتى في إيران ستجري بشكل محدود مع رعاية دقيقة للبروتكولات الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى