عربي ودوليهام

دولة القانون: خروج الأميركان من العراق سينهي أهم أزمات الشرق الاوسط

اعتبر القيادي في ائتلاف دولة القانون رعد الماس، الاربعاء، أن خروج القوات الاميركية من العراق سينهي أهم ازمات الشرق الاوسط.

وقال القيادي في ائتلاف دولة القانون إن “كل القوى الوطنية في العراق تدرك خطورة بقاء القوات الاميركية في القواعد العسكرية لانها عامل تأثير داخلي وخارجي وهي متورطة بالكثير من المجازر البشعة بحق عشرات الشهداء من الاجهزة الامنية والحشد الشعبي لاسيما قادة النصر”.

واضاف، أن “خروج تلك القوات سينهي اهم ازمات الشرق الاوسط ويمنع ان تتحول بلادنا الى ساحة مواجهة وفقدان ارواح الكثير من الأبرياء”، مؤكدا بان “كل اطياف المجتمع العراقي باتت مدركة لاهمية خروج تلك القوات نظرا لما تقوم به من مهام سلبية في المشهد العام الداخلي”.

واشار الماس وهو نائب سابق الى ان “تراجع اي قوى سياسية عن دعم قرار اخراج القوات الامريكية هو انتحار سياسي وسيكون موقفها صعب امام الشعب العراقي”، لافتا الى ان “على الحكومة الاسراع بتنفيذ قرار مجلس النواب باخراج تلك القوات قبل اجراء الانتخابات القادمة”.

وتنتشر القوات الاميركية في 3 قواعد عسكرية في العراق أبرزها عين الاسد بعد انسحابها من قواعد متفرقة في بغداد وكركوك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى