أخبار لبنان المحلية

الخلافات الداخلية لحزب القوات من البترون الى باريس

يبدو أن تعيين زهير بصبوص منسقا لحزب القوات اللبنانية في فرنسا لم يمر مرور الكرام، فقد نشأت خلافات بين محازبي القوات ومؤيديه في هذا البلد، وهذه الخلافات حدثت عندما بدأ نجل بصبوص بالتشاور لتغيير بعض أعضاء القوات في فرنسا، وقد وتفاقمت الخلافات الداخلية الى درجة استدعاء الأمين العام لحزب القوات اميل مكرزل الى باريس خلال عطلة رأس السنة لحل هذه الخلافات.
وخلال الزيارة جمع مكرزل المتخاصمين، وفي مقدمهم زهير بصبوص والمنسق المنتهية ولايته إيلي شلهوب لمناقشة القضايا الخلافية، كما حضر اللقاء ايلي عبد الحي رئيس المكتب الخارجي للتنمية، وعضو مركز باريس فادي البيطار، وشربل الزناتي المكلف بمركز بوردو، وفي هذا الاجتماع تقرر وقف التغييرات الأخری ومواصلة التعاون والتنسيق الجدي مع السلطات الفرنسية.
الخلافات تأتي بعد خلاف داخلي أيضاً بعد انتهاء فترة تكليف المُنسّق السابق لمنطقة البترون الياس كرم، والذي اعترض على اختيار بول حرب خلفاً له.
التغييرات جاءت لغرض الانتفاع الانتخابي من اموال حرب لأنه یمکنه عرقلة المسار الانتخابي لمجد بطرس حرب الذي شكل تحالفا مع ميشال معوض وحزب الكتائب، وهذه الاتفاقات الهشة من الممكن أن تنفجر وتتحول الى خلاف مجددا.

 

 

 

المصدر : التواصل الإجتماعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى